12/11/10 دقت الساعة... الياس الرحباني...

عين " فاسيلي " وعينا " أمّ علي "

بالسنة الجديدة، كل لبناني وزارة

الوباء والتفجير ورجلا العام 2020

بعدني ناطرتك...

بزمن الميلاد، نعم، مش لأ

ال LBC وبراثن حزب الله.

ع اسمك...

شجرة العيد...!

ضحكتُك الصفراء... إنزعيها عن وجهِك...

اطفأها ...كما يطفئ الراديو

عيب ...بيكفي بقى....

هو ليس حبيبك... انه Alien

`