صحة وتغذية

الاجتماع الاول للجنة متابعة التدابير الوقائية لفيروس كورونا

الاحداث - عقد الإجتماع الأول للجنة متابعة التدابير والإجراءات الوقائية لفيروس كورونا، الحادية عشرة قبل ظهر اليوم في السرايا الحكومية، برئاسة رئيس اللجنة الأمين العام للمجلس الأعلى للدفاع اللواء الركن محمود الأسمر وحضور مستشارة رئيس مجلس الوزراء الدكتور حسان دياب للشؤون الصحية والضمان الإجتماعي باترا خوري وأعضاء اللجنة وممثلي الوزارات والادارات والاجهزة المنتدبين لوضع خطط طوارئ لجبه الكوارث على انواعها، اضافة الى مشاركة ممثلين لمنظمة الصحة العالمية.

الاسمر
بداية، إستهل الإجتماع بكلمة لرئيس اللجنة اللواء الركن الاسمر شدد في خلالها على "أهمية توحيد الجهود والتنسيق ما بين كافة الوزارات والادارات المعنية في ترصد الفيروس واكتشافه في مراحل مبكرة، واتخاذ الإجراءات الوقائية الضرورية للاستعداد والمواجهة لمنع انتشاره انسجاما مع المعايير الدولية التي تحددها منظمة الصحة العالمية".

ثم قدمت مندوبتا وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية عرضا عن الفيروس المستجد والاجراءات التي وضعتها وزارة الصحة حيز التنفيذ ولا سيما على صعيد المراقبة على الحدود وخصوصا في المطار والمرافئ، واكدت ممثلة منظمة الصحة العالمية في لبنان اليسار راضي بانه "ابتداءا من اليوم ستتوفر لدى لبنان معدات مخبرية تمكن وزارة الصحة العامة من تشخيص حالات الاصابات المحتملة".

وعرضت كل إدارة آلية المتابعة والتحضير والإستعداد لأي طارئ في ظل الأوضاع الراهنة، وابدت استعدادها الكامل للتعاون مع وزارة الصحة.

في الختام، عرض رئيس اللجنة اللواء الاسمر ومدير وحدة إدارة أخطار الكوارث لدى رئاسة مجلس الوزراء زاهي شاهين آلية المتابعة المقترحة لعمل اللجنة من حيث تبادل المعلومات بين الادارات لرفع الاقتراحات بالإجراءات المطلوبة الى رئيس مجلس الوزراء الدكتور حسان دياب، وتقرر عقد اجتماعات اسبوعية لمواكبة التقدم المحرز في اجراءات الوقاية والاستعداد والجهوز لمواجهة فيروس كورونا.

وتحدد الجمعة 7 شباط موعدا لاجتماع اللجنة المقبل.

========