صحة وكورونا

درع تقديرية لحمد حسن تكريماً لعطاءاته

الاحداث - استقبل الوزير السابق حمد حسن في دارته في بعلبك، وفداً من "تجمع العائلة البعلبكية" الذي قدم له درعاً تقديرية تكريماً له ولعطاءاته خلال توليه مهام وزارة الصحة العامة.

ورحب حسن بالوفد، وقال: "تشرفت اليوم بزيارتكم، وبالنسبة لي فإن تكريمكم له نكهة خاصة، وعندما تشرفت بتمثيلكم وتمثيل مدينة بعلبك وكلفت بمهام وزارة الصحة العامة، دائما في كل الجهد الذي بذلته، كان هناك ثابتتان في خلفية تفكيري لم يغيبا أبدا، أولهما أن الصحة هي لكل لبنان ولكل المناطق اللبنانية، واستراتيجية التنمية للمستشفيات الحكومية هي نهج اتبعناه لأن دونه يكون الوضع كارثيا، وخاصة أننا قرأنا مبكرا كفريق أننا مقبلون على تحديات وأزمات اقتصادية ومالية يمكن أن تؤثر فعلا على مستوى التقديمات والخدمات الطبية والاستشفائية، بما قد يشكل خطرا على المواطن. والخلفية الثانية هي أنني مدعوم من فريق سياسي من منطقة معطاءة فيها النخب والأكفاء، وفيها كل المقومات لتكون عبرة ومثالا يحتذى لحفظ الوطن معافى من كل التحديات".

أضاف: "لا ننتظر من الآخرين إلا الوفاء، وكل الذي يحصل خلاف ذلك هو وضع شاذ يدين الذي يرتكبه، والذي يقدَّم منا نحن كنموذج يجب ان يعمم، فمن غير المنطقي أن يصير الصح رماديا، وأن يصير الغلط أبيض".

وختم: "نحن بوجوه هذه العائلة البعلبكية التي نكبر بها، وكانت دائما داعمة لنا، نقول لكم سويا إن شاء الله سنبقى نعمل بهدي مبادئنا وتراثنا وقيمنا ببعدها الإنساني والوطني".