متفرقات

التيار الوطني الحر أحيا ذكرى 13 تشرين في سيدني

الاحداث - أقام "التيار الوطني الحر في سيدني - أستراليا، قداسا إلهيا لراحة أنفس شهداء 13 تشرين الأول 1990 وشهداء الجيش اللبناني وموتى التيار في كنيسة دير مار شربل - بانشبول - سيدني.

إحتفل بالذبيحة الإلهية رئيس دير مار شربل الأب شربل عبود يعاونه الأب أنطوان طعمه، في حضور قنصل لبنان العام في سيدني شربل معكرون والقنصل ريمون الشملاتي، ومنسق هيئة سيدني شربل ديب ممثلا رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل، وعضو المجلس الوطني في التيار طوني طوق، وأعضاء ومناصري التيار الوطني الحر في سيدني، إضافة إلى حضور لافت لعائلات شهداء ?? تشرين الموجودين في الولاية.

ورفعت الصلاة على نية شهداء الجيش اللبناني والمدنيين الذين سقطوا في 13 تشرين، والأبوين المفقودين البير شرفان وسليمان أبي خليل والذين غابوا من أعضاء التيار وهم: بطرس عنداري، إبراهيم بخاش، أمين الياس، حميد كرم، جورج الخوري ومحمد درباس.

وشكر "التيار الوطني الحر"في بيان "الذين شاركوا في القداس أو تابعوه عبر وسائل التواصل الاجتماعي بسبب كورونا لجعل يوم شهداء 13 تشرين ذكرى مميزة".