صحة وكورونا

وزير الصحة دشن قسم كورونا في مستشفى البترون: بتعاوننا نشكل صمام أمان لتأمين الدعم الصحي ورفع الجهوزية

الاحداث - أكد وزير الصحة في حكومة تصريف الاعمال حمد حسن أن “وزارة الصحة العامة ستبقى بتعاون وتفاعل مع كل القوى والمرجعيات السياسية واليوم مع عضو تكتل الجمهورية القوية النائب سعد وممثل النائب جبران باسيل، ومدير المستشفى وكل اللجنة نشدد على أن التعاون ضروري ومثالي ونموذجي، وهذا نجاح يسجل لوزارة الصحة وللقوى السياسية حيث أننا وعلى الرغم من كل الصعاب والاصطفافات والتحديات وبتعاوننا المشترك نشكل صمام أمان لتأمين ما يلزم من دعم صحي لرفع الجهوزية وتحقيق أمان صحي وطبي للمواطنين في المناطق كافة”. ودشن حسن قسم “كورونا” في مستشفى البترون، بحضور النائب فادي سعد، ممثل النائب جبران باسيل المحامي نجم خطار، مسؤول حزب الله في الشمال رضا أحمد، مدير مستشفى البترون أيوب مخباط، رئيس الهيئة الادارية للمستشفى جورج رستم، رئيس اللجنة الطبية جورج طنوس، طبيب قضاء البترون جميل تادروس، رئيس نقابة عمال ومستخدمي المستشفى سعد باسيل وعدد من الأطباء والموظفين والممرضين. وحيا “إدارة المستشفى بشخص مديرها أيوب مخباط واللجنتين الادارية والطبية والاطباء والجهاز التمريضي والوظيفي الذين يؤازرون المواطنين المصابين بفيروس كورونا وبغير كورونا خصوصا في المناطق لأنه بقدر تحقيق التنمية واللامركزية الانمائية الصحية فنحن بذلك نخفف عن العاصمة ومؤسساتها الاستشفائية خصوصاً بعد فاجعة انفجار مرفأ بيروت والذي تئن العاصمة اليوم من تداعياته على المستوى الصحي والمعيشي والاقتصادي والمالي”. وتابع، “رهاننا على المؤسسات الرسمية والمستشفيات الخاصة ومسؤوليتنا أن نعمل على رفع الجهوزية وتوسيع قسم كورونا وتزويده بالتجهيزات اللازمة لكي نبقى على قدر وآمال وتطلعات مجتمعاتنا”. بدوره، قال النائب سعد، “زيارتنا اليوم مع حسن الى مستشفى البترون هي زيارة مفيدة جدا للاطلاع على وضع المستشفى من جهة، وخصوصا أنه يستقبل المرضى المصابين بكورونا، عكس العديد من المستشفيات الحكومية الأخرى. طلبنا منه وتجاوب مع مطلبنا بدعم التجهيزات وسد النواقص الموجودة، ونحن بدورنا في تعاون مستمر مع الادارة لتعزيز الجهاز البشري لتحسين القدرة الاستيعابية لمرضى كورونا خصوصا والمرضى الآخرين عموما لأن الآتي من الأيام بما يختص بكورونا سيكون صعبا وعلينا مواجهته بزيادة عدد الاسرة وخصوصا الأسرة في قسم العناية الفائقة للمصابين بفيروس كورونا”.